الرئيسية / أخبار / بلديات إسبانية تنضم إلى مقاطعة إسرائيل بسبب الإرهاب الذي تمارسه

بلديات إسبانية تنضم إلى مقاطعة إسرائيل بسبب الإرهاب الذي تمارسه

أعلنت بلديات إسبانية، عن أنها قررت تبني مقاطعة إسرائيل بسبب اعتداءاتها المتكررة في حق الفلسطينيين، وبناء على ذلك، قررت سلطات مدينة أوفييدو وهي عاصمة مقاطعة أستورياس، إلغاء حفل موسيقي لفرقة من مدينة ناتانيا الاسرائيلية كان مقررا الخريف القادم.

ذكرت صحيفة ” يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، اليوم ” الأحد أن منظم الحفل تلقى بلاغا رسميا من البلدية يفيد بأن الإلغاء هو قرار سياسي بعدم تنظيم فعاليات إسرائيلية في المدينة الاسبانية، علما أن الائتلاف اليساري الذي يتولى زمام إدارة مدينة أوفييدو، يرفض التعامل مع السفارة الإسرائيلية في مدريد.

وحسب الصحيفة الإسرائيلية، فإن قرار البلدية الإسبانية، يمثل جزء من ظاهرة مقاطعة متنامية لاحظتها السفارة الاسرائيلية في اسبانيا على مستوى البلديات والجانب الاكاديمي والثقافي، إضافة إلى كونها ” قرارات المقاطعة”، جاءت على خلفية التغييرات السياسية في إسبانيا، خاصة حجب الثقة عن رئيس الوزراء ماريانو راخوي زعيم الحزب الاشتراكي، بداية الشهر الجاري وترؤس بيدرو سانشيز من حزب العمال الاشتراكي الحكومة الجديدة.

ويضم الائتلاف الحكومي حزب “بوديموس” الاشتراكي والاستقلاليين الكاتالونيين والقوميين الباسكيين، ويتبنى “بوديموس” موقفاً صارماً تجاه إسرائيل، وهو المسؤول عن كل مبادرات مقاطعة إسرائيل في بلديات إسبانية، بحسب “يديعوت أحرونوت”.

وقررت بلدية فالنسيا، ثالث أكبر المدن الإسبانية، بداية الشهر الجاري، إعلان المدينة “موقعاً خالياً من الابارتايد الإسرائيلي”، ما يعني مقاطعة إسرائيل اقتصادياً وثقافياً. وحذرت السفارة الإسرائيلية من أن بلديات إسبانية أخرى ستنضم إلى حملة مقاطعة إسرائيل، كما أن السنوات الأخيرة، شهدت تبني عشرات المدن الإسبانية قرارات بمقاطعة إسرائيل، لكن تحركات منظمات مؤيدة لإسرائيل ساهمت في تراجع 24 بلدية عن قراراتها.

وكالات

عن سعيد مقدم

سعيد مقدم
رئيس تحرير الموقع، مقدم نشرة الأخبار ومنشط برامج، وكاتب صدرت له عدة مؤلفات

إقرأ أيضا

متهم بالتخابر مع إسرائيل: إعادة محاكمة المدون تواتي مرزوق يوم 21 جوان

قرّر مجلس قضاء بجاية، إعادة برمجة محاكمة المدون تواتي مرزوق، يوم 21 جوان الجاري، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *