الرئيسية / أخبار / أنقرة تستدعي السفير الألماني بعد اعتداءات على جاليتها، وسلسلة هجمات ضد الأتراك والمساجد

أنقرة تستدعي السفير الألماني بعد اعتداءات على جاليتها، وسلسلة هجمات ضد الأتراك والمساجد

استدعت وزارة الخارجية التركية، السفير الألماني لدى أنقرة، أمس ، في أعقاب سلسلة هجمات بدأت يوم الجمعة ضد الجالية التركية في ألمانيا، كما أعلن المتحدث باسم حكومة أنقرة.

قال بكر بوزداغ خلال مؤتمر صحفي متلفز، في ختام اجتماع لمجلس الوزراء “اليوم استدعت وزارة الخارجية السفير الألماني”، كما وجهت له ” تحذيرات لازمة وسلمته مذكرة رسمية” تتعلق بهذه الاحداث.

وخلال ثلاثة أيام، فقط  تعرض مصليَّان في برلين وجنوبي ألمانيا ومقار جمعية ألمانية تركية غربي البلاد ومحل لبيع الخضراوات يملكه تركي شمالاً إلى الحرق والتخريب كما  حطم زجاج مسجد آخر، من دون حدوث إصابات بشرية.
ونقلت  وكالة الأنباء الألمانية الرسمية،  عن مسؤولين في مساجد قولهم: “معظم قاعات المسجد لم تعد صالحةً للاستخدام جراء الحريق”. واعتقل ثلاثة أشخاص يشتبه في أنهم ألقوا زجاجات حارقة على مبنى الجمعية الألمانية التركية.

وأتى حريق متعمَّد على مركز للجالية التركية الإثنين في رينانيا شمالي ويستفاليا، حسب الشرطة التي لم تستبعد “الدوافع السياسية”، حسب  وكالة الأنباء الألمانية.

وكتبت صحيفة “تاغشبيغل” أن الشرطة تدرس وجود دوافع عنصرية محتملة، وأيضاً سيّاسية، على خلفية الهجوم التركي الذي تشنه أنقرة على شمال غربي سوريا، ضد ميليشيا كردية تصفها تركيا بـ”الإرهابية”.

وتتهم أنقرة حزبَ العمال الكردستاني بالوقوف وراء الهجمات، وتصفها تركيا وحلفاؤها الغربيون بـ”الإرهابية”.

وكانت وزارة الخارجية التركية، دعت في بيان لها يوم الأحد السلطات الألمانية إلى “اتخاذ التدابير اللازمة، تفادياً لتكرار مثل هذه الهجمات”، في وقت تشهد العلاقات بين أنقرة وبرلين أجواء متوترة منذ الانقلاب الفاشل ضد الرئيس رجب طيب أردوغان، في جويلية 2016، رغم محاولات التقارب بينهما منذ مطلع العام الجاري.

وكالات

عن سعيد مقدم

سعيد مقدم
رئيس تحرير الموقع، مقدم نشرة الأخبار ومنشط برامج، وكاتب صدرت له عدة مؤلفات

إقرأ أيضا

متهم بالتخابر مع إسرائيل: إعادة محاكمة المدون تواتي مرزوق يوم 21 جوان

قرّر مجلس قضاء بجاية، إعادة برمجة محاكمة المدون تواتي مرزوق، يوم 21 جوان الجاري، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *