الرئيسية / أخبار / نجاة رئيس الوزراء ورئيس المخابرات الفلسطينيين من هجوم استهدفهما في غزة

نجاة رئيس الوزراء ورئيس المخابرات الفلسطينيين من هجوم استهدفهما في غزة

ذكرت وكالة ” معا” الفلسطينية، أن رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، نجيا من موت محقق، إثر هجوم استهدفهما في قطاع غزة اليوم الثلاثاء، فيما حمّلت الرئاسة الفلسطينية حركة حماس مسؤولية الهجوم.

الهجوم، استهدف موكب المسؤولين الفلسطينيين، بعد دخولهما معبر بيت حانون، شمال قطاع غزة، من خلال تفجير ثلاث سيارات مفخّخة، ثم شرع المهاجمون في إطلاق النار باتجاه الموكب واشتبكوا مع الحراس، ما أسفر عن إصابة سبعة أشخاص من حراس الموكب بجروح طفيفة.

وتطرح الحادثة أكثر من علامة استفهام، بالنظر إلى توقيت ومكان وقوعها، في وقت كان منتظرا حدوث تقارب أكثر بين حركتي فتح وحماس، لمواجهة تحديات المرحلة التي تكاد تقبر نهائيا القضية الفلسطينية.

وكالات

عن سعيد مقدم

سعيد مقدم
رئيس تحرير الموقع، مقدم نشرة الأخبار ومنشط برامج، وكاتب صدرت له عدة مؤلفات

إقرأ أيضا

متهم بالتخابر مع إسرائيل: إعادة محاكمة المدون تواتي مرزوق يوم 21 جوان

قرّر مجلس قضاء بجاية، إعادة برمجة محاكمة المدون تواتي مرزوق، يوم 21 جوان الجاري، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *