الرئيسية / أخبار / جزائريون يستغيثون من إسبانيا .. سيدي الرئيس أنقذنا من جحيم سجن “أرخيدونا”

جزائريون يستغيثون من إسبانيا .. سيدي الرئيس أنقذنا من جحيم سجن “أرخيدونا”

أطلق شباب جزائريون محتجزون بسجن “أرخيدونا” في إسبانيا، نداء إلى السلطات الجزائرية، لإنقاذهم من المعاملة اللاإنسانية التي يتلقونها،  ونفوا فرضية انتحار زميلهم مؤخرا ، وأكدوا أنه توفي إثر الضرب العنيف الذي تعرض له من قبل أعوان السجن.

“يا أويحيى رانا مغبنة“، “سيدي الرايس حنا ولادك“، بهذه العبارات أطلق مجموعة من الشباب داخل مركز لاحتجاز المهاجرين غير الشرعيين بإسبانيا، صرخة استغاثة إلى الحكومة الجزائرية لانتشالهم من معاناة طال أمدها داخل هذا المركز الذي وصفوه بالسجن.

ونفى الشباب فرضية انتحار صديقهم المتوفى مؤخرا ، واتهموا أعوان أمن سجن “أرخيدونا” بقتله بعد تعنيف همجي لا تتحمله طاقة الإنسان.

تجدر الإشارة، إلى أن الاتحاد العام للجزائريين بالمهجر نشر بيانا ثانيا تحصلت قناة “نوميديا” على نسخة منه، دعا فيه الداخلية الإسبانية إلى الإطلاق اللّامشروط للجزائريين المحتجزين، وفتح تحقيق حول الخروقات الأمنية التي يتعرضون لها، كلّ هذا دون أي موقف رسمي يذكر.

مصطفى زياتين

عن مصطفى زياتين

مصطفى زياتين
كاتب، صحفي بالقسم الثقافي ومقدم أخبار بقناة نوميديا، صاحب كتابي "ليلاً، أحدث الياسمين عنكْ"، و"وجعُ الحديث"، حائز على عدة جوائز وطنية وعربية.

إقرأ أيضا

متهم بالتخابر مع إسرائيل: إعادة محاكمة المدون تواتي مرزوق يوم 21 جوان

قرّر مجلس قضاء بجاية، إعادة برمجة محاكمة المدون تواتي مرزوق، يوم 21 جوان الجاري، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *